هل تبحث عن شيء معين؟

19/07/2017

بنك الخليج يحقق زيادة بنسبة 10% في صافي الربح عن النصف الأول من عام 2017

الكويت: 19 يوليو 2017: أعلن بنك الخليج ش.م.ك.ع. اليوم نتائجه المالية عن النصف الأول من عام 2017. وقد حقق البنك صافي ربح بلغ 22.8 مليون د.ك. للستة أشهر الأولى من عام 2017، أي بزيادة نسبتها 10% عن نفس الفترة من عام 2016. وقد تمكن البنك من تحقيق صافي إيرادات من الفوائد بلغ 63.5 مليون د.ك.، في حين بلغت الأرباح التشغيلية 60.5 مليون د.ك. خلال النصف الأول من عام 2017، أي بزيادة نسبتها 7.5%، و8.2% على التوالي. كما استمر التحسن ربع السنوي في تكاليف الائتمان (أي المخصصات المحددة وعمليات الشطب، ناقصاً المبالغ المستردة)، بانخفاض بواقع 11% في الربع الثاني، مقارنةً بالربع الأول من عام 2017.وكما في النصف الأول من العام، شهدت موجودات البنك نمواً بنسبة 3% مقارنةً بالنصف الأول من عام 2016، بينما ازدادت القروض والسلف بواقع 2% عن نفس الفترة من العام الماضي. وجاء إجمالي حقوق المساهمين المعلن عن النصف الأول من العام 2017 ليبلغ مقدار 577.5 مليون د.ك.، وبلغت المخصصات العامة 222 مليون د.ك. لنفس الفترة، أي بنسبة 38% من إجمالي حقوق المساهمين.وتعليقاً على هذه النتائج، صرح السيد/ عمر قتيبة الغانم، رئيس مجلس إدارة بنك الخليج، قائلاً: "يسرنا أن نعلن عن الأداء القوي لمصرفنا خلال النصف الأول من عام 2017. وقد انعكس ذلك بصورة إيجابية على ربحية السهم، التي شهدت نمواً بواقع 10% خلال النصف الأول من عام 2017 لتبلغ 8 فلوس للسهم الواحد مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي." واستطرد السيد/ الغانم قائلاً: "وإنه لمن دواعي الفخر أن نعلن عن قيام وكالة ستاندارد آند بورز العالمية للتصنيف الائتماني هذا العام بتعديل النظرة المستقبلية لبنك الخليج من "مستقرة" إلى "إيجابية".النظرة المستقبلية الإيجابيةفي إطار المراجعة السنوية للتصنيف الائتماني عن عام 2017، قامت وكالة ستاندارد آند بورز العالمية للتصنيف الائتماني بتعديل النظرة المستقبلية للبنك من مرتبة "مستقرة" إلى "إيجابية"، مع تثبيت التصنيف الائتماني للمصدر عند المرتبة "A-". وبالمثل، قامت وكالة موديز إنفستورز سيرفس بتثبيت تصنيف البنك للودائع على المدى الطويل عند المرتبة "A3"، مع نظرة مستقبلية "مستقرة". وبالإضافة إلى ذلك، قامت وكالة كابيتال إنتيلجنس أيضاً بتثبيت تصنيف القوة المالية للبنك عند المرتبة "BBB+" وتصنيف سندات الدين المساند عند المرتبة "BBB"، وكليهما مع نظرة مستقبلية "مستقرة". أما وكالة فيتش فقد واصلت تصنيف بنك الخليج عند المرتبة "A+"، مع نظرة مستقبلية "مستقرة".هذا، ولا يزال بنك الخليج يحظى بالتقدير سواءً على المستوى المحلي أو العالمي، فقد حصد البنك خلال الربع الثاني من عام 2017 جائزة "أفضل تجربة مصرفية عبر الهاتف النقال في الشرق الأوسط" من مجلة أرابيان بيزنس، وجائزة "أفضل بنك للخدمات المصرفية الفردية في الكويت" من مجلة بانكر ميدل إيست، وتم اختياره في قائمة "فوربس الشرق الأوسط" ضمن أكبر 10 شركات في الكويت خلال فعالية "الاحتفال بنجاح الكويت".واختتم السيد/ الغانم تصريحه قائلاً: "وأود بهذه المناسبة أن أتقدم بالشكر إلى كل من ساهم في هذه النتائج المتميزة، كما أتقدم بوافر الشكر إلى عملائنا الكرام على دعمهم وولائهم المستمر لبنك الخليج. وأود أن أعبر عن تقديري لما بذلته إدارة البنك والموظفون من جهد فائق، ولما أبداه السادة/ أعضاء مجلس الإدارة من التزام متواصل، كما لا يفوتني أن أشكر السادة المساهمين الكرام وبنك الكويت المركزي على دعمهم المتواصل."

الأدوات والحاسبات

حاسبة تحويل الأموال
فرص الدانة
حاسبة القروض
حاسبة الودائع الثابتة